يوميات كامل الشناوي أعلام وسير

نفوس معقدة•مخاوف نهاية العمر•همس الدم•امبراطوريات ( منطق السيادة الكونية من روما القديمة الى الولايات المتحدة )•الثعابين ما زالت سامة•انقاذا للسواء•من علم عبد الناصر شرب السجائر•نادر فودة 5 (العين الثالثة)•علمتني الحياة دروس في البيزنس•الليالي الحلوة و الشوق و المحبة•الجنس و الدين•عامل المناخ - كيف غيرت الطبيعة مجري التاريخ

يوميات

متاح

يقول كامل الشناوي عن يومياته: «عندما أكتب اليوميات أحس أني أخاطب صديقًا أحبه ويحبني. فأنا أبثه شكواي، وأعرض عليه مشكلاتي، وأسرد له أهم ما صادفني في يومي، وأكون معه كما أنا، لا كما ينبغي أن أكون. فهو يراني ضاحكًا وعابسًا، يحس يأسي ورجائي، يشعر بقوتي وضعفي. ولقد تعودت في حياتي الخاصة ألا أحذر غدر الأصدقاء، لثقتي في صدق عاطفتي وعمقها، وأنا كذلك مع قرائي لا أحذر غدرهم، لإيماني بكل كلمة أكتبها، وكل رأي أبديه، وما دام الكاتب لا يتخلى عن صدقه، فهو يعيش حيًا في قرائه، ولو انطوى على نفسه. وإذا ما تخلى عن الصدق فهو لا يعيش في حياته، ولا يعيش في حياة القراء.»

تعليقات مضافه من الاشخاص

الذين اشتروا الكتاب اشتروا ايضا