الوباء الذي قتل 180 الف مصري محمد أبو الغار التاريخ•تاريخ مصر الفيلق المصري•يهود مصر في القرن العشرين•امريكا و ثورة 1919 - سراب وعد ويلسون•على هامش المرحلة•يهود مصر من الإزدهار إلي الشتات

الونسة النوبية : العادات والتقاليد لقبائل الكنوز النوبية•المسكوكات البطلمية فى مصر•نساء العائلة الخديوية ودورهن فى المجتمع المصرى 1848 - 1914 - دراسة تاريخية•فتح العرب لمصر•فجر الضمير•شنقى باب زويلة بالقاهرة•أنوار الثورة سنة 1919•تاريخ مصر الاقتصادي الحديث والمعاصر - الجزء الثاني•مصر : في العقد الأخير المديد عن القرن التاسع عشر•دليل الأثار الإسلامية و الفبطية و اليهودية المسجله في جمهورية مصر العربية•مصر في العصر الفاطمي•تاريخ مصر في العهد العثماني 1517-1798

الوباء الذي قتل 180 الف مصري

متاح

والكتاب يضم عدد من المعلومات والوثائق تُنشر للمرة الأولى، استطاع الدكتور محمد أبو الغار العثور عليها عن طريق باحث أمريكي بجامعة تكساس، والأرشيف الصحفي لجريدتي «الأهرام» و«المقطم» الصادران فى عام 1918 و1919، ويقدم كتاب الوباء الذي قتل 180 ألف مصري، شهادات حية مكتوبة للمرضى والأطباء حول وباء الإنفلونزا الإسبانية، والتى قضت على 50 مليون شخص حول العالم. فى وقت كان تعداده لا يتجاوز الـ2 مليار.وكذلك يوضح تفاصيل ما حدث فى مصر مع هذا المرض، الذى راح ضحيته 180 ألف مصرى. أى واحد ونص بالمائة من تعداد مصر وقتها، وهى الوثائق التى أفرد لها المؤلف فصلا كاملا فى الكتاب. ويكشف الكتاب حقيقة أن إسبانيا بريئة من ذلك الوباء الذى نُسب اسمه إليها؛ وعن ذلك يقول أبو الغار: ما حدث أنه ظهر أثناء الحرب العالمية الأولى، ولأن هذا الفيروس كان يقتل أكثر ممن يقتلون فى الحرب، وحتى لا تنهار الروح المعنوية للجنود مُنع نشر أى أخبار عن الإنفلونزا الإسبانية. أما إسبانيا فكانت دولة محايدة لم تتدخل فى الحرب، ولذا كتبت عنه بشكل يومى ومفصل وبذلك أصبحت المصدر الرئيسى للأخبار، ولذا أطلق عليها الإنفلونزا الإسبانية.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف