ياسمين أبيض خولة حمدي أدب عربي•دراما ياسمين العودة•أرني انظر اليك•أين المفر•ان تبقي•غربة الياسمين•في قلبي أنثى عبرية

بريق في عيون الجياع•زمردة•العودة•ما جرى بعد الدم2•روبي - زهرة البانسي•أنين•أربعون عاما بلا مطر•الآفلين•موتى•رسائل كتبت بعد الممات•مواليد حديقة الحيوان•ما رواه الصمت

ياسمين أبيض

متاح

لقد وقعت في حبّه منذ اللّحظة الأولى. أعرف، من الغريب أن تقول أمّ هذا.. الأمّ تحبّ أولادها جميعهم. لكنّني كنت أحتاج بعض الوقت لأحبّ أطفالي! كنت أتعوّد عليهم تدريجيّا، ثمّ أتقبّل أشكالهم وأشعر بانتمائهم إليّ.. لكن أحمد، كنت في حالة حبّ منذ ولادته. أتأمّله طوال اليوم، كأنّه طفلي الأوّل. كان ملاكًا صغيرًا أبيض تمامًا. بياضه النّاصع كان مدهشًا، مثل قطعة ثلج في بلاد حارّة، وكان يرضع وينام بهدوء، ولم يكن يبكي مثل الأطفال. كان وجوده إلى جواري يشعرني بالصّفاء والسّكينة. وقد كنت أحتاج إلى ذلك، حتّى أقدر على مواجهة ما هو آت….

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف