التصوف والمتصوفة عبد الله حسين دين إسلامي•تصوف فلسفة النفس والشذوذ•ظواهر نفسية وجنسية•فلسفة النفس و الشذوذ•ظواهر نفسية وجنسية•ظواهر نفسية وجنسية•التصوف و المتصوفة

قاموس الروح التصوف كما يجب ان نعرفه•هكذا تكلم تبريزي 4•الحكم العطائية•البحث عن السعادة - رحلة فى الفكر الصوفى وأسرار اللغة•النبي و الصوفي - المفارقات الوجودية و انقلاب المعنى•الأعمال الصوفية•إحياء علوم الدين 4 مجلد•حقائق عن التصوف•المقابسات•ترجمان الأشواق•الاربعين فى اصول الدين•سلاطين الوجد دولة الحب الصوفي

التصوف والمتصوفة

غير متاح

«ولكنْ ما الصورة إذا جاء المعنى؟» هكذا يحدِّثنا «جلال الدين الرومي» عن العقيدة التي تجعل طريقَ الإدراك الحقيقيِّ من القلب، وتمامَ المعرفة بالذات الإلهية بتمام إنكار الذات والتوحُّد مع العالم. هي عقيدة لا تضع حدًّا للقُرْب من السماء، فإنَّ مقامك من مقام حالك، وحالك هو حال عبادتك وزهدك. هكذا تخلق لنا الصوفية عالَمًا نُورانيًّا في التعامل مع الله، يمزج الهيبة بالأُنْس؛ والعشق بالخشوع، فيجعل العبادةَ فعْلَ حبٍّ لا فعْلَ أمر. وبالرغم ممَّا قد يُختلَف عليه من عقائد الصوفية ومناهجها، فإنها تَظلُّ في جوهرها قَبسًا روحانيًّا انتهَجَه العديد من علماء الدين الإسلامي، تاركين لنا موروثًا قيِّمًا أراد «عبد الله حسين» أن يُطلِعنا على طرفٍ منه، في دراسةٍ تُعدُّ مدخلًا مبسَّطًا للفكر الصوفي وأعلامه.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف