لا أحد يصفق للجروح وهى تلتئم آية فرج أدب عربي•روايات رومانسية

ألوان السنة الأربعة•بائعة الذهب•كاليفورنيا - عندما يعشق الرجال•لانني ارتضيت•مليتشيا•بطعم الفانيلا•مساء يوم قاتل•شمس•رسائل هاشم وحليمة•القناع الأخير•وكأنه الحب•المسحورة

لا أحد يصفق للجروح وهى تلتئم

غير متاح

تعلمت أن أحمل حزني داخل قلبي أصرخ فيه: يا أيها الحزن الكبير،لا يوجد سوى ركن به مقعد شاغر،هل تقبله؟ هل تقبلني؟وهكذا يصغر وينكمش ويحتضنه قلبي أحزاني كلها بداخلي أحملها معي أينما سرت.

تعليقات مضافه من الاشخاص

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف