تحت سقف التعاسة يحيي موسي تطوير الذات•العلاقات بين الجنسين قطة العاطفة•ما وجدنا عليه اباءنا•رغم انف الذكريات

بيت طيب•كيف يقع المحطمون في الحب•وصف مثالي لعلاقات صحية•محادثات في الحب•لقد وقعنا في العش•الحب والإدمان : نظرة في العلاقات العاطفية الاعتمادية•قلب مصون : في شؤون القلوب والحب ويناء العلاقات•الثنائي المحطم : من الانفصال إلى تجاوز الانكسار•كن الرجل القوي الذي تتمناه المرأة•حب جديد وأسرار الحب العشرة•المليونيرة الخامسة•أمل - علمينى كيف أحيا تنمية مش بس زوجية

تحت سقف التعاسة

متاح

الحب بكل نقائه، وذكائه، وحنانه، ومراعاته، لا يزيل التعاسة بالضرورة، ولا يقي منها، ولا يقدم ضمانة بعدم الاجتماع بها تحت سقف واحد! نعم، يمكننا أن نتعس من نحبهم. يمكننا حجب السعادة عنهم، ومد ظلال البؤس فوق رؤوسهم وقلوبهم. تقدم لنا بيت الحكمة كتابها الجديد تحت سقف التعاسة.. بيوت لا تفتقر إلى الحب للدكتور يحيى موسى، والذي يضع فيه العلاقات الأسرية تحت المجهر لنرى أثر التعاسة على الأبناء خلال أطوارهم المختلفة، وكيف ينظر الابن والابنة إلى الأب حين يكون سببا في تعاسة الأم؟ وكيف ينظران إلى الأم حين تكون سببا في تعاسة الأب؟ كما يقدم لنا د.يحيى أدوات التعامل مع الاضطرابات الناجمة عن التعاسة ويعرض مواقفا حقيقية في صورة أسئلة، والهدف من ذكر تلك الحالات تفكيكها للوصول إلى إجابة لمساعدة من هم في وضع مشابه، أما بشكل عام فهي تفيد كل قارئ ليكتشف أسلوبا مختلفا للتفكير في المشكلات، وكيفية التعامل مع الحلول المتاحة ودراسة نتيجة كل حل منهم بشكل موسع.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف