الأخلاق جورج إدوارد مور الفلسفة

فن أن تكون دائما علي صواب•فلسفات التعددية الثقافية•الإبستمولوجيا - مقدمة معاصرة في نظرية المعرفة•الخطاب - بحث في بنيته وعلاقاته ومنزلته في فلسفة ميشيل فوكو•سوء التفاهم•تاريخ الفلسفة الأوروبية•فلسفة التاريخ•الكمال الإنسانى•فن تكتيف الإنسان•الجسد ليس اعتذارا•إشكالية الحقيقة بين ابن رد وابن تيمية•الرسائل الفارسية

الأخلاق

غير متاح

يُمثل هذا الكتاب محاولة فريدة في حقل الأخلاق، فقد حرص الفيلسوف البريطاني جورج إدوارد مور (1873-1958) أن يقدم لنا، بصورة مُركَّزة، منهجًا جديدًا في تناول القضايا الأخلاقية. إنها محاولة لاختبار صدق الأقوال والمبادئ الشائعة في حقل الأخلاق عبر تطبيق المنهج التحليلي عليها. وهكذا يشعر المرء في أثناء قراءته كأنه يسبح في بحر المنطق، فالكتاب مليء بالحُجج، والردود، والبراهين العقلية.يُعد مؤلف هذا الكتاب أحد رواد المنهج التحليلي، وهو أول من طبَّقه في حقل الأخلاق، ثم لحق به بعد ذلك صديقه برتراند راسل، ومن بعدهما لودفيج فتجنشتاين، وآخرون. يسعى مور في كتاباته كافة إلى كشف زيف كثير من الموضوعات والنظريات التي يتداولها الفلاسفة من دون تمحيص، والوقوف، في كل موضوع منها، على تعريفات واضحة جلية تخلو من أي لبس، فقد كان هذا الفيلسوف البريطاني الكبير يرى أن التناقضات والصعوبات التي يزخر بها تاريخ الفلسفة إنما تعود بالأساس إلى أن الفلاسفة يطرحون أسئلة لا يدركون بشكل واضح المقصود بها! وأن تحليل الأفكار، والوقوف على تعريفات واضحة للأشياء التي نرددها سيجعل الوصول إلى الحقائق الفلسفية أسرع وأدق. لهذا كان دائمًا ما يطرح في أعماله الأسئلة الأساسية: فيقول: «ما معنى هذا بالضبط؟»، أو «ما المقصود بذلك تحديدًا؟»، أو «ما الذي يخول لنا أن نقول ذلك؟»، فكان مولعًا بفكرة الوضوح، والبساطة، وأن يكون بناء النظرية الفلسفية مستندًا إلى قواعد فكرية واضحة، وخالية من أي غموض أو التباس. وهو يحاول في هذا الكتاب أن يقدم نموذج واضح لمنهجه التحليلي هذا.

تعليقات مضافه من الاشخاص

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف