فلسفة التاريخ غوستاف لوبون الفلسفة فلسفة التاريخ•جوامع الكلم•مقدمة الحضارات الأولى•فلسفة التاريخ•سيكولوجية الجماهير•سيكولوجية الجماهير•اليهود في تاريخ الحضارات الأولى•سيكولوجية الجماهير•حضارة العرب ج2•حضارة العرب ج1•سيكولوجية الجماهير•حضارة بابل واشور - الرافدين•مقدمة في الحضارات الأولى•فلسفة التاريخ•روح الثورات•حياة الحقائق•اليهود في تاريخ الحضارة الاولي•السنن النفسية لتطور الأمم•الآراء والمعتقدات•سيكولوجيا الجماهير•سيكولوجية الجماهير•فلسفة التاريخ•حضارات الهند•الاراء والمعتقدات

فن أن تكون دائما علي صواب•فلسفات التعددية الثقافية•الإبستمولوجيا - مقدمة معاصرة في نظرية المعرفة•الخطاب - بحث في بنيته وعلاقاته ومنزلته في فلسفة ميشيل فوكو•سوء التفاهم•تاريخ الفلسفة الأوروبية•فلسفة التاريخ•الكمال الإنسانى•فن تكتيف الإنسان•الجسد ليس اعتذارا•إشكالية الحقيقة بين ابن رد وابن تيمية•الرسائل الفارسية

فلسفة التاريخ

متاح

تتألَّف فلسفة كل علمٍ من مبادئه العامة، وإذا تحوَّل هذا العلم تحولت فلسفته أيضًا..ويعاني التاريخ هذه السُّنَّة العامة، وإذ تزول المبادئ التي كانت سندًا له مناوبةً فإنه يبحث عما يَعْتاض به من أُسسه السابقة في التفسير.وإذ يقتصر التاريخ على عرضٍ بسيطٍ للوقائع التي كان العالم مسرحًا لها يَلُوحُ كُدسًا من الملتبسات الصادرة عن مصادفاتٍ مفاجئة، وتُبسَطُ أهم الحوادث فيه من غير صلةٍ بَيِّنة، ويؤدِّي أدقُّ العلل وأصغرها إلى نتائج عظيمة جدًّا.وتنشأ الحوادث التي يتألف منها التاريخ عن عوامل مختلفة، ومن هذه العوامل ما هو ثابت كالأرض والإقليم والعِرق، ومنها ما هو عارضٌ كالأديان والغَزَوات، …ومبدأ العلة هو من أكثر ما يشغل بال الفلاسفة، وإذا ما نُظر إليها من الناحية العملية وُجد أنها تدل على حادثة تؤدي إلى أخرى، وفي التاريخ تَبلغ الحوادث من الانتظام ما يجب أن يُرجَع معه إلى مَدًى بعيد جدًّا أحيانًا، لتعيين تعاقُب العوامل التي أدت إليها.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف