اعترافات تولستوي ليو تولستوي أدب عالمي•كلاسيكيات الأدب العالمي حكم النبي محمد•حكم النبى محمد•ماذا علينا أن نفعل ؟•قصص من تولستوى•فلسفة الحياة•آنا كارنينا•حجي مراد•البعث•انجيل تولستوي•الطفولة و الصبا و الشباب•مملكة جهنم و الخمر•أناكارنينا•الناسك•دم و خمر•الطبل الفارغ•انا كارنينا - ط العلم للملايين•اعترافات - ليو توليستوي•موت ايفان ايليتش•السلطة و الحرية•الملاك•آنا كارنينا 1/2 - المدى•الحرب و السلم 1-3 ط رافدين•انا كارنينا ط رافيدين•الفاتنة القوقازية

نساء صغيرات•آن في الجزيرة•هيتشكوك يقدم : المجلد الاول•سدهارتا - المدى•حكايات هانز كريستيان اندرسن•القوازق•الأمير الصغير•ريمي بلا عائلة 1/2•معركة الرماح الذهبية•الفرس•سبعة ضد طيبة•دون كيخوته دي لا مانتشا

اعترافات تولستوي

متاح

يستعرض ليوتولستوي محاولاته في الرد على السؤال الوجودي الأبدي عن معنى الحياة والوجود، وهي تساؤلات مطروحة منذ آلاف السنين قبله في شكل أسئلة وجودية كبرى لا تزال قائمة إلى اليوم، هذه التساؤلات كادت تدفعه إلى الانتحار والتي جعلت من تولستوي يكتشف أن البشرية ما كانت لتستمر في هذه الحياة لولا ذلك التفسير الذي يلغي العقل من خلال فكرة الإيمان التي يعرَفها على أنها ``فهم لمعنى حياة الإنسان وأن الإيمان هو قوة الحياة``، توصل تولستوي إلى هذا الرأي من مراقبته لبسطاء الناس في تعاملهم مع الحياة ووجد أن العمل المثمر الذي يعود بالنفع على الإنسان والآخرين هو قوة الحياة ومعناها، وبذلك يرتبط الوجود بالإيمان الفطري، وعندما يفقد المرء ذلك الإحساس بالطمأنينة الروحية مهما كان مصدرها يشعر بأنه ميت، وهذه الرؤية الفلسفية التي يقدمها تولستوي في (اعتراف) لا تبتعد كثيرا عن نشأته الأولى وتأثره بالفكر الديني الذي تربى عليه على الرغم من التساؤلات الخطيرة التي ظل يطرحها بشأن وجود الله، بيد أنه يخرج باستنتاج مفاده ``أن الله موجود معه في داخله ولا يمكن أن يحيا بدونه وبذلك يكون الله هو مصدر الحياة وهو الحياة`` وهي المعادلة التي أنقذته من حالة القنوط والرغبة في الانتحار.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف