فن أن تكون دائما على صواب آرثر شوبنهاور الفلسفة فن أن تكون دائما علي صواب•حكمة الحياة•الدين بوصفه ميتافيزيقا شعبية•الدين بوصفه ميتافيزيقا شعبية•حكمة الحياة•ملكة التاليف و مهارات الكتابة•ميتافيزيقا الحب•العالم كتصور•تهمة اليأس•فن العيش الحكيم تاملات في الحياه و الناس•حكمة الحياة•العالم ارادة و تمثلا (كامل جزئين)•فن ان تكون دائما علي صواب•نقد الفلسفة الكانطية

فن أن تكون دائما علي صواب•فلسفات التعددية الثقافية•الإبستمولوجيا - مقدمة معاصرة في نظرية المعرفة•الخطاب - بحث في بنيته وعلاقاته ومنزلته في فلسفة ميشيل فوكو•سوء التفاهم•تاريخ الفلسفة الأوروبية•فلسفة التاريخ•الكمال الإنسانى•فن تكتيف الإنسان•الجسد ليس اعتذارا•إشكالية الحقيقة بين ابن رد وابن تيمية•الرسائل الفارسية

فن أن تكون دائما على صواب

غير متاح

إنّ الإنسان وبحكم فطرته أنانيٌّ للغاية، كما أنّه أيضًا لا يتمتع بالأَنَفة والنزاهة الكافيتين؛ ففي بعض الأحوال تراه مُصرًّا ومستميتًا على إثبات رأيه وفكرته ومتشبثًا بغرس معتقداته في آذان الحاضرين دون الدلالة الكافية على صدق أقواله. فللجدال دروب عديدة قد تمضي بأحدها يومًا، ولما كان منها ما تُضطر فيه إلى حفظ ماء وجهك والبُعد كل البُعد عن الخروج منهزمًا؛ تلبيةً لكبريائك الفطري وإرضاءً لنفسك الأبية، حتى وإن لم تكن حجتك قوية وأرضك صلبة؛ فأنت بحاجة للعلم ببعض آليات وأساليب الجدال التي وضعها الفيلسوف الألماني «آرثر شوبنهاور» في كتابه «فنُّ أنْ تكون دائمًا على صواب»، والتي تُمكنك -سواءً- من فهم الألاعيب والخدع التي يقوم بها خصمك كي يربح هو الجدال، أو من التحكم في كفَّة الحديث وإرغام الخصم عل التسليم، وقبول ما تطرحه من أفكار وفرضيات ليس بالضرورة أنْ تكون صحيحة، ذلك من خلال عدد من الحيل والمكائد -بعضها أخلاقي والبعض الآخر فظ- تستعملها في نقاشك بغرض زعزعة ثبات خصمك، وتشتيته، والإضعاف من موقفه ومن ثم الانتصار عليه، وبهذا تضمن الخروج من أيّ جدال مهما اشتدت قوته رابحًا.

تعليقات مضافه من الاشخاص

كتب لنفس المؤلف

صدر حديثا لنفس التصنيف

الاكثر مبيعا لنفس التصنيف